متاحف حديقة الشهيد

متحف الموطن و متحف الذكري هي مؤسسات شقيقة تهدف بشكل جماعي لتعزيز فهم الجمهور و تقديره للموارد الكويت الطبيعية و تاريخها العريق، مع التركيز على تذكر الماضي، و تطوير الحاضر و السعي نحو مستقبل ديناميكي.

يقع متحف الموطن و متحف الذكرى في حديقة الشهيد والتي تم تطويرها من قبل الديوان الاميري و تم افتتاحها للجمهور في عام 2015. و قد صممت هذه المتاحف من قبل المهندس المعماري ريكاردو كاماتشو بطريقة متكاملة مع المشهد الجمالي البسيط و المستدام بيئيا للحديقة الخلابة التي تبلغ مساحتها 220.000 متر مربع ، و التي تتضمن الخضرة، و البحيرة، و مطير، و المنظر الطبيعية العامة و الممرات.