متحف الذكرى

يوثق متحف الذكرى حضور الهوية "الكويتية" خلال المعارك المؤثرة التاريخية، و التضحيات التي بذلت من قبل سكان الكويت. على مر التاريخ شكلت الصراعات التي خاضتها الكويت أساس ما هي عليه اليوم. و في كل معركة، اتحد الكويتيون معا و نمت قوتهم للدفاع عن وطنهم. مما يدل على قوة الكويتيين، الذين قدموا العديد من التضحيات من أجل الكويت و ما تمثله اليوم كما قال الأمير الراحل، صاحب السمو، الشيخ جابر الأحمد "كلنا للكويت".

و يؤخذ زوار الذكرى في رحلة لتتبع تاريخ البلاد منذ البداية إلى اليوم.

متحف الذكرى يوثق ظهور الهوية الكويتية، قبل قيام الدولة، من خلال العمل الجماعي الذي قامت به القبائل المحلية التي احتشدت للدفاع و الحفاظ على موارد الكويت الجغرافية و قيمها الثقافية. من خلال مشروع تاريخ الكويت الشفوي، الزوار مدعوون لمشاركة خبراتهم في الكويت عن طريق تسجيل قصصهم الخاصة خلال زيارتهم، و توثيق القيم التاريخية و الثقافية للبلاد للأجيال القادمة.